«مسلّحون وعلى أهبة الاستعداد».. ترامب يتوعد بالرد بعد الهجوم على أرامكو بشروط

صحافة عربية - الأخبار : قال دونالد ترامب إن الولايات

المتحدة «مسلحة وعلى أهبة الاستعداد» وجاهزة للرد على هجمات الطائرات

المسيرة ضد منشأة لتكرير النفط في المملكة العربية السعودية، مؤكداً أن الولايات

المتحدة تعرف من يقف وراءها.إذ قال الرئيس الأمريكي،

الأحد 15 سبتمبر/أيلول، في تغريدة على تويتر، إن لديهم أسباباً تجعلهم يعتقدون

«معرفة الجاني» الذي يقف وراء سلسلة الهجمات على منشأة بقيق، وهي أكبر مصنع في العالم لتكرير النفط. وأدت

الهجمات إلى وقف أكثر من نصف إنتاج المملكة من النفط، وستؤثر على إمدادات النفط

العالمية.وقال ترامب في تغريدة:

«نحن مسلحون وعلى أهبة الاستعداد تبعاً لنتائج التحقق، لكننا ننتظر أن نسمع

من المملكة العربية السعودية حول من يعتقدون أنه سبب هذا الهجوم وبأي شروط سنمضي

قدماً!».Saudi Arabia oil supply was attacked. There is reason to believe that we know the culprit, are locked and loaded depending on verification, but are waiting to hear from the Kingdom as to who they believe was the cause of this attack, and under what terms we would proceed!— Donald J. Trump (@realDonaldTrump) September 15, 2019 وهذه هي المرة الأولى التي

يُلّمح فيها الرئيس إلى رد عسكري أمريكي محتمل على الهجوم.ارتفاع كبير بالأسعاروقد ارتفعت أسعار النفط في

أعقاب الهجوم لتصل إلى أعلى مستوياتها في ستة أشهر، اليوم الإثنين 16

سبتمبر/أيلول، مع مكاسب تصل إلى 20%. وارتفع سعر خام برنت، المعيار الدولي، بحوالي

12 دولاراً للبرميل ليصل إلى 71.95 دولار للبرميل، قبل أن يتراجع إلى 68 دولاراً

للبرميل.في غضون ذلك، أعلن ترامب أنه

أجاز سحب النفط من الاحتياطي الاستراتيجي للنفط الأمريكي «إذا لزم

الأمر» وأوعز إلى الوكالات بالتعجيل بالموافقة على مشاريع خطوط أنابيب النفط

لتلبية احتياجات إمداد النفط العالمي، قائلاً في تغريدة على تويتر: «وفرة من

النفط!».وزعم وزير الخارجية الأمريكي

مايك بومبيو، في مطلع الأسبوع، أن إيران هي المسؤولة عن الهجوم بعد أن أعلنت جماعة

الحوثي المدعومة من إيران مسؤوليتها عن الهجوم. لكن بومبيو قال إنه لا يوجد دليل يشير إلى إطلاق طائرات مسيرة في اليمن، واتهم

إيران بشن «هجوم غير مسبوق على إمدادات العالم من الطاقة».وقال بومبيو: «ستعمل

الولايات المتحدة مع شركائنا وحلفائنا لضمان استمرار إمداد أسواق الطاقة بما

يكفيها، وستُحاسب إيران على عدوانها».ورد عباس موسوي، المتحدث باسم

وزارة الخارجية الإيرانية، بغضب على تصريحات بومبيو قائلاً: «هذه الاتهامات

والتصريحات العمياء والباطلة غير مفهومة ولا معنى لها».وقد نفت إيران مزاعم

مسؤوليتها عن الهجمات، ونبّه مسؤولون إيرانيون أيضاً إلى أن العتاد العسكري

الأمريكي في المنطقة يقع ضمن مدى صواريخها. وكتب وزير الخارجية الإيراني، جواد

ظريف، على موقع تويتر: «بعد فشل سياسة «الضغط الأقصى»، يتحول

بومبيو إلى سياسة «الخداع الأقصى»».وقد قدمت الحكومة الأمريكية

صور أقمار صناعية تُظهر ما قال مسؤولون إنه 19 موقعاً على الأقل تأثرت فيها منشأتا

طاقة سعوديتان، تشمل الأضرار التي لحقت بمركز مصنع المملكة الحيوي لتكرير النفط في

بقيق. وقال مسؤولون إن الصور تظهر آثاراً تتفق مع انطلاق الهجوم من اتجاه إيران أو

العراق، وليس من اليمن ناحية الجنوب.ونفى العراق استخدام أراضيه

لشن هجوم على المملكة. وقال مسؤولون أمريكيون إن توجيه ضربة من هناك سيكون

انتهاكاً لسيادة العراق.وقال مسؤولون أمريكيون إن

طائرات أخرى لم تصل إلى أهدافها على ما يبدو، انتُشلت من شمال غرب المنشآت وتعمل

المخابرات السعودية والأمريكية على تحليلها. ولم يتطرق المسؤولون، الذين تحدثوا

شريطة عدم الكشف عن هويتهم لمناقشتهم مسائل استخباراتية، إلى احتمال أن الطائرة

بدون طيار قد تكون أُطلقت من اليمن، ثم اتخذت مساراً دائرياً معكوساً، لكنهم لم

يستبعدوا هذا الاحتمال صراحة.وفيما تتعمق الأزمة

الدبلوماسية، نشر ترامب تغريدة كذَّب فيها التقارير التي أوردت أنه على استعداد

للقاء حسن روحاني، الرئيس الإيراني، قبل هجمات الطائرات المسيرة. وقال في تغريدة

على تويتر يوم الأحد: «تقول الأخبار الزائفة إنني على استعداد للاجتماع مع

إيران «بلا شروط». وهذه تقارير غير صحيحة (كالعادة!)».لكن المعلقين السياسيين

أسرعوا في الإشارة إلى أن هذه التصريحات وردت من بومبيو ووزير المالية، ستيف

منوتشين، الذي قال أمام الكاميرات منذ خمسة أيام إن ترامب مستعد للقاء روحاني خلال الدورة القادمة للجمعية العامة للأمم المتحدة في

نيويورك، «دون شروط مُسبقة».Here’s video of Pompeo and Mnuchin saying what Trump just called “fake news” — that he would meet with Iran without conditions. In light of the bombing of Saudi oil facilities, Trump is pretending they didn’t say this and blaming the media. pic.twitter.com/PX9gbwLBiZ— Eric Columbus (@EricColumbus) September 15, 2019 وخلال عطلة نهاية الأسبوع،

قال قائد كبير من الحرس الثوري الإيراني إن الجمهورية الإسلامية مستعدة لحرب

«شاملة».ونُقل عن أمير علي حاجي زاده،

قائد القوات الجوفضائية في الحرس الثوري الإيراني، قوله لوكالة تسنيم شبه الرسمية

للأنباء: «يجب أن يعلم الجميع أن جميع القواعد الأمريكية وحاملات طائراتها

الموجودة على مسافة 2,000 كيلو متر من إيران، تقع داخل مدى صواريخنا». وكان ولي العهد السعودي

والحاكم الفعلي في السعودية، الأمير محمد بن سلمان، قال إن المملكة «مستعدة

وقادرة» على الرد على «هذا الاعتداء الإرهابي».وقد أدى الخوف المتأجج من

التوترات في الشرق الأوسط والعلاقات المتردية بين إيران والولايات المتحدة إلى

ارتفاع أسعار الأصول الآمنة، إذ زاد سعر الذهب 1% ووصل إلى 1,503.4 دولارات

للأونصة الواحدة (28 غراماً تقريباً).قال كيري كريغ، مخطط

استراتيجي في شؤون السوق العالمية بمؤسسة J.P. Morgan Asset Management: «المشكلة الأكبر

هي ما سوف تتضمنه الأسواق الرئيسية لتعكس خطر الهجمات الأخرى».وأضاف «قد نرى، على

المدى القريب جداً، زيادة التوجه إلى الأصول الآمنة. إذ يُرجح أن تنظر البنوك

المركزية في تأثير التضخم لارتفاع أسعار النفط، لكن الخطر الجيوسياسي على الوضع

الهش بالفعل لن يمر دون ملاحظة».وقد استُهدفت حقول النفط

وخطوط الأنابيب السعودية من جانب المتمردين على مر العام الماضي، لكن الأمور لم

تتصاعد إلى هذا الحد من قبل أو تُسبب مثل هذا الاضطراب. وحذر المحللون من احتمال

تضرر الإمدادات العالمية من النفط «بصدمة قوية» عقب الهجوم. وقالت شركة

أرامكو إن الهجمات ستؤدي إلى خفض معدل الإنتاج بـ5.7 مليون برميل يومياً، وهي نسبة

تزيد عن 5% من إمدادات النفط الخام العالمية.ولم يرد وقوع خسائر في

الأرواح، لكن الحجم الكامل للضرر الناتج عن هجوم أمس الأول السبت لم يكن واضحاً،

ولم يكن واضحاً كذلك نوع الأسلحة المُستخدمة. وقد أُبعد الصحفيون عن المصانع في خط

التعزيزات الأمنية المُشددة.وأوضحت أرامكو أيضاً أنها سوف

تستخدم احتياطها لتعويض ذلك التعطيل. وفي نفس اليوم الذي وقع فيه الهجوم، قال أمين

الناصر، الرئيس التنفيذي للشركة، إن «العمل جارٍ» من أجل استعادة

الإنتاج، لكن الحادث قد يؤثر في ثقة المستثمرين قبل دخول أرامكو سوق الأوراق

الأسهم.وحسبما أوردت وكالة بلومبيرغ

الإخبارية، الأحد، عن مصادر مجهولة، يمكن أن يُستعاد قدر كبير من إنتاج النفط في

خلال أيام، لكن الشركة ستحتاج إلى أسابيع لتعود إلى إنتاجها الكامل مرة أخرى. 

صحافة عربية : «مسلّحون وعلى أهبة الاستعداد».. ترامب يتوعد بالرد بعد الهجوم على أرامكو بشروط

نشر بتاريخ : الأثنين 2019/09/16 الساعة 01:48 م

- أخبار آخرى الآن في صحافة عربية



الاكثر زيارة في صحافة عربية

( صحافة عربية ) محرك بحث إخباري عربي لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..