نساء الانتفاضة اللبنانية: معاناة وكفاح مزمنين

نساء الانتفاضة اللبنانية: معاناة وكفاح مزمنين

صحافة عربية: اخبار عربية ::

الطرابلسيات تشاركن بفعالية في الانتفاضة ضد النظام الفاسد (اندبندنت عربية)

العالم العربيTags: لبنان ينتفضلبنانطرابلسالمرأة اللبنانيةلأن الثورة أنثى، احتلت النساء مقدمة الحركات الاحتجاجية في طرابلس وكل لبنان. واختلفت طرق التعبير عن الوجع باختلاف التجارب الشخصية والخلفيات السياسية والاجتماعية والثقافية. وتمتلئ زوايا "ساحة النور" (في طرابلس)، بالنساء اللواتي يحملن قصصاً، تحكي مساهمتهنّ في الانتفاضة الشعبية. فمنذ الأيام الأولى، برز الحضور الأنثوي العريض، إذ أكدت عالمة الاجتماع مهى كيال أن ما يجري "أمر صحي وأسهمت به الجمعيات بصمت"، لافتةً إلى أن "المرأة كسرت الصورة النمطية التي كانت تتعامل بها كعامل هامشي في السياسة العامة". وانطلقت كيال من حضور نساء من مختلف الشرائح الاجتماعية، لتشير إلى زيادة مستوى المسؤولية والتعليم، والوعي لحقوق المرأة، التي كسرت القيود الاجتماعية واحتلت مواقع القيادة.

وصدحت في الأيام الأخيرة، أصوات القرقعة في الأنحاء، فما إن يهبط الليل حتى تخرج النساء إلى الشرفات للضرب على الطناجر، علامة على إدانة السلطة التي أوصلت المواطن اللبناني إلى ما دون مستوى الفقر. وتنظم النساء مسيرات بالشموع ويغطين الجدران برسوم الغرافيتي. كما تستغل بعض النساء التجمعات الشعبية لإعالة عوائله، فهنا سيدة تبيع القهوة، وهناك أخرى تبيع الذرة، فيما تبيع جارتها الأعلام والتذكارات الوطنية.

 

طرابلسيات يرفعن شعارات داعمة للانتفاضة (اندبندنت عربية)

الأنثى موجوعة

تختصر قصة فاطمة أوجاع نساء ساحة الانتفاضة في عاصمة الشمال. تجول هذه السيدة بين الناس، حاملةً بيدٍ لوحة تخبر قصتها، وبيدٍ أخرى الع

نشر بتاريخ : السبت 2019/11/09 الساعة 03:55 ص

أخبار أخرى



الأكثر زيارة في صحافة عربية

( صحافة عربية ) محرك بحث إخباري عربي لا يتحمل أي مسؤولية قانونية عن المواد المنشورة فيه لانها لا تعبر عن رأي الموقع..